بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

المعارضة الفنزويلية تحتشد في "أكبر تصعيد" ضد مادورو

79-011210-venezuela-demonstrations-guido-opposition-5
احتشد مؤيدو المعارضة الفنزويلية، أمس السبت، في شوارع كراكاس ومدن أخرى احتجاجا على نظام الرئيس  نيكولاس مادورو، فيما زاد انقطاع الكهرباء ونقص إمدادات المياه من حدة الأزمة السياسية المتفاقمة في البلاد.

وكان زعيم المعارضة خوان جوايدو -الذي نصب نفسه رئيسا بالوكالة، في خطوة اعترفت بها نحو 50 دولة- دعا في وقت متأخر الجمعة إلى النزول بأعداد كبيرة إلى شوارع كراكاس، معلنا لمؤيديه في رسالة عبر الهاتف بدء "أكبر تصعيد في الضغط الذي نشهده في تاريخنا".

وتم اعتقال نائبين من المعارضة في مظاهرة مناهضة للحكومة في مدينة ماراكايبو في غرب البلاد، كما أعلنت زميلتهما في المجلس ادريانا بيكاردو، منددة بالاعتقالات باعتبارها تنتهك الحصانة البرلمانية.

وشددت الولايات المتحدة في هذا الوقت عقوباتها الاقتصادية على الحكومة، فيما نبه مسؤول أمريكي كبير، السبت، الجيش الفنزويلي إلى أن عليه حماية حقوق المتظاهرين المسالمين.

وقال النائب اليمار دياز، الذي انضم إلى مظاهرة ماراكيبو، إنها سجلت أعمال "قمع عنيف"، وشمل ذلك استخدام الدبابات وإطلاق القنابل المسيلة للدموع من مروحيات.

وأضاف أن المواطنين في هذه المنطقة عاشوا "لأيام بدون كهرباء وسط تقنين غير إنساني" تقوم به الحكومة.

ومنذ نحو 10 أيام، تغرق فنزويلا في الظلام جراء انقطاع الكهرباء بشكل متقطع ولفترات منتظمة، ما يتسبب بمشاكل في توزيع المياه مع توقف مضخات مياه المنازل والمباني التي تعمل على الكهرباء.
إقرأ ايضا
التعليقات