بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

بعد تحرك حكومة الكاظمي ضد ميليشيات إيران.. الجيش العراقي: سيتم استعادة هيبة الدولة

قوات مكافحة الارهاب

شهدت بغداد تطورات متسارعة، بعد أن تحركت الحكومة ضد الميليشيات الموالية لإيران، حيث نفذت قوة من جهاز مكافحة الإرهاب العراقي، عملية نوعية خاطفة ضد ورشة لتصنيع صواريخ الكاتيوشا ومنصات إطلاقها في منطقة البوعيثة في بغداد تديرها ما يعرف بـ"كتائب حزب الله تنظيم العراق".

وأسفرت العملية عن اعتقال عدد من عناصر ميليشيا حزب الله العراقي وضبط صواريخ كانت معدة للانطلاق باتجاه المنطقة الخضراء.

من جانبه، أكد الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة، يحيى رسول، أنه سيتم "استعادة هيبة العراق" وفقا للقانون، وذلك على خلفية الاعتقالات الواسعة التي أجرتها قوة مكافحة الإرهاب في العراق مساء الخميس.

وأضاف، أن قوة جهاز مكافحة الإرهاب اعتقلت 14 مسلحا مع منصات إطلاق صواريخ.
وأشار رسول إلى أن عملية توقيف مطلقي الصواريخ "تهدف لاستعادة هيبة الدولة العراقية".

وقال رسول: " سيتم استعادة هيبة الدولة وفقا للقانون.. لن نسمح بأي فوضى في العراق وسيتم تنفيذ القانون.. و لن نسمح بأي عمليات لاستهداف هيبة الدولة".

كما أشار الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة إلى أن جهات استخباراتية وقضائية تحقق مع العناصر الموقوفة من الميليشيات، كما أكد أن كل من تم القبض عليهم عراقيون ولا وجود لأجانب بينهم.

وأفقدت العملية المباغتة عناصر الميليشيا توازنها في التعامل مع الحادث حيث دعت عناصرها الى النفير والنزول الى الشارع بهدف الضغط على القوات الامنية لإطلاق سراح المعتقلين.

وبحسب كثيرين، يبدو أن المواجهة المباشرة بدأت ولن تتوقف في ظل عزم حكومي على إنهاء فوضى السلاح، الذي خرج إلى العلن في شوارع بغداد من قبل ميليشيا حزب الله العراقي.

إقرأ ايضا
التعليقات