بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

18 مليون إيراني مصابون بكورونا.. "نكبة الملالي" التي أصابت العراق ودول الجوار

كورونا في إيران

خبراء: طهران لن تتعافى من كورونا قبل أعوام بسبب فشل نظام خامنئي 


منذ بدء تفشي فيروس كورونا، كانت إيران ولا تزال واحدة من البؤر الكبرى للوباء، لدرجة مزعجة. وتصرفت إيران عبر طيران "ماهان" الإيراني تصرفات ارهابية شاذة وحاولت ونشرت الفيروس بأقصى ما تستطيعه في دول عدة. لكن إيران التي تلاعبت بالوباء، سقطت في براثنه.
 ويدرك ملايين الإيرانيين، أن طهران لن تخرج من الوباء إلا بعد عدة أعوام. ونكبة كورونا وفشل نظام خامنئي الإرهابي في السيطرة على الفيروس أصاب العراق برذاذ الوباء وأصاب دول الجوار..
وفجر مسعود مرداني، عضو اللجنة الوطنية لمكافحة الفيروسات التاجية الايرانية، مفاجأة بقوله، أنه بناء على نتائج الاختبارات تأكدت اصابة 18 مليون إيراني، بنسبة 20٪ من سكان البلاد، بفيروس كورونا حتى الآن. ونقلت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية (إيسنا) عن مرداني قوله إن هذه النتائج تم الحصول عليها بعد إجراء اختبارات عشوائية في البلاد.
ووفقًا لأحدث إعلان رسمي، بلغ إجمالي وفيات كورونا في إيران حتى الآن 11.408 أشخاص، وذلك عقب تسجيل 148 حالة وفاة جديدة. وقالت سيما لاري، المتحدثة باسم وزارة الصحة الإيرانية، إن عدد المصابين في البلاد وصل إلى 237،878 مع وجود 2449 اصابة جديدة.
وأضافت انه من بين الحالات الجديدة تم نقل 1144 إلى المستشفيات، فيما يعاني 3136 مريضا من حالة حرجة جراء وباء كوفيد 19 الناجم عن فيروس كورونا.
وتصدر إحصائيات كورونا اليومية في إيران في وقت تستمر فيه الشكوك الجدية حول الارقام الحقيقية.
هذا وأعلنت لاري أن الوضع متأزم في محافظات الأهواز وأذربيجان الغربية والشرقية وكردستان وكرمانشاه وهرمزغان وبوشهر وخراسان رضوي.
كما أكدت أن محافظات طهران وفارس وأصفهان ومازندران وهمدان وزنجان وسيستان وبلوشستان وألبرز ولورستان "في حالة تأهب". وتفرض ايران، استخدام الأقنعة في الأماكن العامة والخاصة في كافة انحاء البلاد.
ويقول مسؤولو وزارة الصحة الايرانية إن معظم الحالات الجديدة مصابة بالفيروس التاجي حدثت خلال الاحتفالات.
في نفس السياق حدثت، مهازل مع الوباء في ايران، وذكرت قناة "إيران إنترناشيونال" أنها حصلت على وثيقة اختفاء 11 ألف عيّنة اختبار كورونا في الأحواز جنوب غربي إيران. وتُظهر الوثيقة أنه رغم إنكار السلطات ونفي مسؤولي الصحة، فقد تم رفع دعوى قضائية سرية لاختفاء عينات اختبار كورونا في الأحواز.
يُذكر أنه كان قد تم إعلان الوضع الأحمر فيما يتعلق بانتشار كورونا في محافظة الأحواز منذ عدّة أسابيع. وقالت سيما سادات لاري، المتحدثة باسم وزارة الصحة الإيرانية، في تصريحات بثها التلفزيون الرسمي إن إيران تكافح تفشي المرض مع وصول عدد حالات الإصابة إلى 237,878 ومع وفاة 148 مريضا آخرين بما يرفع إجمالي الوفيات بكورونا إلى 11,408.
وكان غلام رضا شريعتي، محافظ الأحواز، أعلن منذ أكثر من شهر، زيادة بنسبة 200% بعدد مرضى فيروس كورونا في المحافظة خلال شهر واحد. وأكد أن عدد المصابين في المستشفيات زاد بنسبة 60% دون أن يذكر رقمًا دقيقًا لإجمالي عدد الإصابات والوفيات في المحافظة.
مراقبون يرون أن نكبة كورونا في إيران، سببها الرئيسي فشل نظام خامنئي وعجزه عن السيطرة.
أ.ي

إقرأ ايضا
التعليقات