بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

طارق حرب : الفساد ليس للاحزاب والمافيات فقط ..وهناك مسؤولون بمناصب عليا كذلك

طارق حرب

قال الخبير القانوني طارق حرب ان قرار رئيس الوزراء بأقالة بعض الموظفين في منافذ البصرة اظهر  ان الفساد ليس للاحزاب والمافيات فقط وانما هنالك مسوؤلين في مناصب عليا يشتركون في فساد المنافذ.

واضاف في منشور بموقعه بالفيس بوك : اوضحت ردود الفعل من الوجوه البصرية على القنوات العراقية  خلال زيارة  الوزراء للبصرة ان اعتقادنا السابق بأن السيطره على منافذ البصرة وفسادها عائد للاحزاب وللمافيات كان لوجه واحد من فساد في هذه المنافذ وانما هنالك وجه اخر وهو الفاعل في الفساد الرسمي الذي يعود لجهات رسمية وليس الاحزاب  والمافيات فقط.

 وتابع حرب ان : كثيرا ممن ظهر في الفضائات العراقية حاولوا توجيه الانظار الى مسائل اخرى منها الكهرباء والتظاهر ومنافذ الاقليم لأجل حرف الموضوع عن الفساد في منافذ البصرة فلم يذكر واحد منهم ان اقالة عدد من المسؤولين  الذين تولى الكاظمي انهاء خدمتهم  كان رئيس وزراء محقاً في ذلك حتى ولو لموظف واحد من هذا العدد وذلك يدلل ان المنافذ في البصرة  بيد جهات مسوؤلة في الدولة وليس المافيات والاحزاب الا ادوات  مع هذه الجهات الرسمية التي تتولى المناصب العالية في الدولة وهذا ما ظهر واضحاً من القنوات العراقية وضيوفها وتعليقاتهم على ما حصل بالبصرة اليوم.

واكد ان : فساد المسوؤلين بالدولة في منافذ البصرة مسألة جسيمة.. واعان الله الكاظمي على حرب الفاسدين ضده وحربه ضد الفاسدين خاصة بالنسبه لبعض المسوؤلين الحكوميين.

وكان رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي امر بتغيير 4 مدراء في ام قصر بمحافظة البصرة وهم حميد حسين علي، مدير مركز ام قصر الشمالي.علاء عبد المنعم داوود، مدير مركز ام قصر الجنوبي. عبد الجليل صبحي جاسم، مدير مركز ام قصر الاوسط. مؤيد ياسين عبد الجبار، مدير كمرك بوابة البصرة.

إقرأ ايضا
التعليقات