بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

السبت, 05 كانون الأول 2020
آخر الأخبار
البرلمان يقيم مجلس عزاء لنائب عن تيار الحكمة.. ونشطاء: لماذا لم تقوموا بعمل عزاء لشهداء التظاهرات؟ بعد تهديد قيادي بميليشيا كتائب حزب الله بقطع يد ضابط.. ردود فعل عراقية غاضبة على مواقع التواصل مغردون يحذرون من محاولة نظام الملالي الإيراني تكريس نفوذه بالعراق عبر المراقد الشيعية نشطاء ذي قار يوجهون رسالة نارية للصدر: الناصرية مقبرة لحكم الطاغية مقتدى الصدر مشروع قانون أمريكي لتصنيف ميليشيا بدر "إرهابية".. ونشطاء عراقيون يرحبون ويطالبون بتقييد أذرع إيران نشطاء ومغردون يهاجمون قانون جرائم المعلوماتية: قانون الخزي والعار وحماية الفاسدين في العراق بعد دعوة الصدر إلى "عهد شيعي".. نشطاء: لماذا تضحك على عقول الناس باسم المذهب؟ الحلبوسي: نقدر المرأة العراقية.. وناشطات: قوانينكم كلها مجحفة وظالمة بحق النساء الكاظمي: العراق تبرع بالمواد الطبية والغذائية للبنان.. ونشطاء: تنفذ تعليمات إيران وشعبك العراقي مات من الجوع برهم صالح يؤكد على أهمية التضامن الدولي لمواجهة كورونا.. مغردون: أنت أخطر من الفايروس على العراق

الكاظمي يقسم مواقف المتظاهرين.. وانقسام حاد في ساحة التحرير

ساحة التحرير

كشفت مصادر مطلعة عن اتصالات أجرتها جهات من مكتب رئيس الحكومة مصطفى الكاظمي، بناشطين ويبدو أنه كان لها دور مؤثر في قرارهم بالانسحاب من الساحات، مقابل رفض آخرين لهذا الخيار، وهو ما تسبّب بانقسامات في صفوف المتظاهرين.

وقد انقسمت لجان تنسيقية التظاهرات في بغداد، بين من يرى ضرورة رفع خيام الاعتصام واتّباع أسلوب جديد في الاحتجاج لتفويت الفرصة على مساعٍ لحرف مسار التظاهرات إلى منحى عنفي وتشويه صورتها السلمية، بما يعطي ذريعة لإنهائها، وآخرين يرون أن الانسحاب هو أصلاً ما تهدف له أحزاب السلطة ولذلك زجت بأنصارها في التظاهرات.

وشهد يوم أمس الثلاثاء انسحاب عدد غير قليل من الناشطين والمتظاهرين وتفكيك خيام الاعتصام، بلغت حتى المساء 17 خيمة، بينها لجنة تنسيق بارزة كانت تتولى الإشراف على إذاعة بيانات ساحة التحرير.

يأتي ذلك في وقت دعت فيه لجان أخرى إلى البقاء في الساحة وعدم مغادرتها، لكن مع التأكيد على عدم الخروج من الساحة والاقتراب من جسر الجمهورية أو شارع الرشيد لتفويت الفرصة على المندسين في معاودة الاصطدام مع قوات الأمن الموجودة هناك.
علماً أنه توجد أكثر من 50 خيمة في الساحة توصف بأنها دائمة الوجود، بينما هناك خيم أخرى غير ثابتة ويتم تفكيكها أحياناً وإعادتها في أحيان أخرى.

وقال نشطاء إن 9 لجان انسحبت ورفعت خيامها فعلاً، بعد أعمال الشغب والعنف التي تسيء إلى صورة التظاهرات ككل.

وأوضح أن "انسحاب هذه اللجان سبّب فوضى في مواقف المتظاهرين والمعتصمين، خصوصاً أن قسماً من المنسحبين تلا بياناً وتحدث باسم المتظاهرين ككل، على الرغم من أن أكثر من نصف خيم الاعتصام والتنسيقيات ما زالت موجودة.

وأكدت الاستمرار في الاعتصام والتظاهر السلمي، إلى حين تحقيق كافة المطالب المشروعة، التي خرجوا من أجلها قبل أكثر من عام.

من جانبه، دعا الناشط البارز في ذي قار أسعد الناصري لاتّباع طرق جديدة وآليات مختلفة في الاحتجاج لتفويت الفرصة.

وأضاف في بيان نشره على حسابه الشخصي في "تويتر"، أنه "قبل أيام كنا نتشاور مع بعض الشباب على أن آلية الاعتصام لم تعد كما السابق، ولا بد من اتّباع آليات أخرى أكثر تأثيراً وأماناً، وخصوصاً في ساحة التحرير. فلا بد من رفع الغطاء عن المندسين من الأحزاب الفاسدة، لكي يتضحوا وتتم البراءة منهم، واستمرار الثورة السلمية بفعاليات أخرى كالتجمّعات المنظمة والتي يعلن عنها في أوقات مختلفة، والعمل على تنظيم الصفوف وتوحيد الكلمة، وإبعاد كل من يصر على الفوضى وعدم التنظيم".

إقرأ ايضا
التعليقات