بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

الأربعاء, 20 كانون الثاني 2021
آخر الأخبار
مقرب من الصدر: لا انتخابات في العراق.. ونشطاء: الانتخابات أكذوبة يصدقها السياسيين ويكذبها الشعب العراقي السيسي والعاهل الأردني يناقشان تعزيز آلية التعاون مع العراق.. ونشطاء: فرصة لدفع المشروعات الاستراتيجية المشتركة حكومة الكاظمي تقرر تأجيل الانتخابات البرلمانية.. ونشطاء: تأجيل الانتخابات موظفا لخدمة الأجندة الإيرانية الكاظمي يتحدث عن "الورقة البيضاء".. ونشطاء: الورقة البيضاء هي استقطاع رواتب الموظفين العراقيين فقط صالح يستقبل الكاظمي لمناقشة مصير الانتخابات.. ونشطاء: يناقشان تزوير الانتخابات والتلاعب بمشاعر العراقيين الكاظمي يفتتح معرض "صنع في العراق".. ونشطاء: من صنع الفساد وميليشيات إيران في البلاد؟ خريجو الهندسة يوصلون اعتصامهم.. ونشطاء: كفى ظلماً لأهم شريحة في العراق ولا رجوع حتى تحقيق المطالب الجبهة العراقية : لا انتخابات مبكـرة في حزيران ولا احد يصارح العراقييـن بالحقيقـة لان الكـل يكذب المفوضية تقترح 16 أكتوبر للاقتراع المبكر.. ونشطاء: لن تكون هناك انتخابات بسبب الانقسامات والسلاح المنفلت نائب: الكثير من الاموال الزائدة بالموازنة لا ضرورة لها

القانونية النيابية : قانون الخدمة المدنيـة بعهدة اللجنة المالية منذ الدورة السابقة

2422019361214النائب حسين العقابي
أفصحت اللجنة القانونية النيابية عن مصير مشروع قانون الخدمة المدنية ، الذي مايزال خارج اجندة جدول اعمال جلسات مجلس النواب حتى الان .

وقال عضو اللجنة النائب حسين العقابي ،  ان  " قانون الخدمة المدنية يمثل خلاصة القدرات الوظيفية والادارية لمؤسسات الدولة العراقية تمتد لـ 100 عام "، مشيرا الى ان " المضي بالقانون يحتاج الى جهود تشريعية مكثفة لاقراره قريبـا ".

واضاف ان " مشروع القانون موجود بعهدة اللجنة المالية النيابية منذ الدورة السابقة وحتى الان ، لكن في الشهر الماضي طلبنا اعادته من اللجنة المالية الى اللجنة القانونية لانه قانون تنظيمي يتعلق بهيكلية دوائر الدولة ومراكزها القانونية "، مبينا ان " الاسراع بتشريع القانون اصبح ضرورة حتمية لان مجلس الخدمة الاتحادي تشكل رسميا وينتظر هذا القانون لتنظيم مفاصل عمله بانسيابية ".

وقرر مجلس النواب تأجيل التصويت على مشروع قانون الخدمة المدنية الاتحادي ،اواخر شهر كانون الاول من العام الماضي ، لغرض انضاجه وعرضه للتصويت لاحقا مرة اخرى .
إقرأ ايضا
التعليقات